antalya escort


شاهد الداعية المنتقبة فاطمة وتفاصيل لماذا تركت الاسلام 2017 الان

شاهد الداعية المنتقبة فاطمة وتفاصيل لماذا تركت الاسلام 2017 الان

لماذا تركت الاسلام

كارلا كمال
قد نشرت هذه الحكايه الحقيقه على صفحه الدمتور محمد رحومه وهو المتحول ايضا الى المسيحيه وقال ان فاطمه هى من كتبت حكايتها بنفسها وهى
القصة بقلمها…..
اسمي فاطمه 25 سنه بكاريوس خدمه اجتماعيه
من اسرة مسلمه ملتزمه بالاسلام كنت باخذ دروس في الجامع وبحفظ القران بالتجويد وعند دخولي الجامعه ودراستي القران والاحاديث ابتدأ عندي الشك ان القران كلام منزل من الله وكنت بقف امام التناقضات الواضحه في القران وعندما كنت اسئل اي شيخ كان يرفض الاجابه ويقولي لي لا ينفع ان تسئلي عن كلام انزله الله الابواب كلها اتسددت امامي لدرجه اني وصلت الي الالحاد وكان لي زميله  مقربه مسحية وكانت يوم ما تقراء لي الانجيل جلست معاها وقرات في شئ لمس قلبي وارتحت ولكن الشك كان موجود ب دخلي ابتديت ادخل علي مواقع مسيحيه وكنت بحس ب امان لم اقراء الانجيل ولكني كنت غير مقتنعة فكان الانجيل وتعاليم المسيح تجذبني ولكن كنت لااريد الاستسلام ل فكرة المسيحة وفي يوم بكيت بكاء شديد وصرخت وقولت لو في رب موجود ويوجد فعلا اله يعرفني طريقه وفضلت ايام كثيرة ابكي واصرخ وفي يوم حلمت ب رب المجد ينزلي من السماء ويقولي انا هو صحيت من النوم وانا متلغبطه روحت علي الجامعه وحكيت لصديقتي واخذتني عند اب كاهن وقراء معي موعظه الجبل ولمست قلبي وحسيت ب سلام دخلي اول مرة في حياتي واعلنت ايماني ب المسيح وابتديت اتلمذ لغاية ما نولت نعمه المعموديه واهلي لحظوا علي التغير وبي المواجهة اعترفت ان ربي والهي هو المسيح حاولوا تهددي وحبسوني وضروبني لغاية ما جابولي شيخ من الجامع واعطوني فرصه 3 ايام للتوبه وفي اليوم التاني من المهله تمكنت من الهروب من المنزل ولكن لم اجد مكان يحتوني الاب الكاهن رفض مساعدتي خوفنا من المشاكل جلست ايام عديدة في الشارع من غير اي موء ولا فلوس كنت ببكي لربي وقولتلة انا سبت كل حاجة عشانك واني مستعدة لي اي شئ عشان افضل معاك وكنت قاعده في مكان ما بجوار كنيسة ولقيت ثلاث بنات بيسئلوني انتي قاعده كده ليه وبتعيطي ليه قولتلهم انا سيبت بيت اهلي قالولي تعالي معانا متخافيش انا خوفت وقولتلهم لا دخلوا علي الكنيسة وانا قعدت بره اصلي لقيت صوت داخلي بيقولي انا بعتهملك روحي معاهم اول ما خرجوا قلتلهم انا هاجي معاكم ورحت معاهم اكرموني وعاملوني معامله كريمه لما دخلت بيتهم اعترفتلهم اني عابرة وطلعوا هم كمان عابرين وعشت معاهم وعملنا من بيتنا كنيسه المريمات.
ونحن نقول لها مبروك عليك نعمة المسيحيه وربنا يعوضك عن كل أيام تعبك إللي شوفتيها وربنا ينير كل قلب بعيد عن المسيحيه.
وجدير بالذكر ان نعرف الدكتور محمد رحومه الدكتور محمد رحومة: مصري أستاذ الأداب كلية الدراسات العربية سابقا (دار العلوم حاليا) فرع المنيا ومستشار سابق محافظ المنيا ورئيس مركز سوزان مبارك سابقا.

نقلا عن الحق والضلال



اترك رد


اعلان ممول | sponsored

%d مدونون معجبون بهذه: